(خاص بالأمهات) فوائد الرضاعة الطبيعية لصحة طفلك

لا شك في أن الرضاعة الطبيعية هي أفضل الخيارات المتاحة و التي تعود على الطفل و كذلك الأم بكثير من النفع و الفائدة. عدا كونها عاملاً مهمًا في الحد من خطر سرطانات الثدي و المبايض، تعتبر الرضاعة الطبيعية مساهمًا أساسيًا في توطيد العلاقة بين الطفل و أمه، حيث يمثل لبن الأم الأمان الغذائي و العاطفي و النفسي لدى الرضيع.

أما عن الفوائد التي تعود على الطفل من الرضاعة الطبيعية فهي كثيرة و متعددة، فمنها على سبيل المثال: الرضاعة الطبيعية تساعد جسم الرضيع على مقاومة العدوى و الإصابة بأي جرائيم حيث تقوي مناعته إلى جانب احتواء لبن الأم على أجسام مضادة.

تقلل الرضاعة الطبيعية من خطرإصابة الطفل بأمراض كالربو و التهاب الأذن، و السمنة المفرطة عند الأطفال، إلى جانب دورها في الحد من مخاطر تعرض الرضيع للموت المفاجئ فيما يعرف بمتلازمة موت الرضيع الفجائي.

لا تتوقف فوائد الرضاعة الطبيعية هنا، بل تمتد لتأثر على أسنان الطفل و هذا هو صلب موضوع هذا المقال.

 

فوائد الرضاعة الطبيعية على أسنان الطفل:

 

1- تعمل الرضاعة الطبيعية على توفير عضة سليمة و منتظمة للطفل:

أثبتت الدرسات الأخيرة و التي نشرت في جورنال علمي أكاديمي متخصص (جورنال الجمعية الأمريكية لطب الأسنان – أغسطس 2017 ) أن الأطفال الذين رضعوا طبيعيا لمدة النصف سنة الأولى من حياتهم كانوا أقل عرضة لأن تتكون عندهم عضة و اصطفاف أسنان غير منتظم مقارنةً بأولائك الأطفال الأخرين الذين رضعوا طبيعيا لمدة أقل، و لهذا تكون حاجتهم لعمل تقويم أسنان في المستقبل قليلة جدا.

(هذا لا يعني بالطبع أن الأطفال الذين لم يرضعوا طبيعيا سوف حتما يحتاجون إلى تقويم أسنان مستقبلا، حيث يعتمد هذا على عدة عوامل أخرى كالعوامل الجينية و العادات المكتسبة كمص الأصابع مثلا الذي له دور هام في عدم اصطفاف الأسنان بانتظام).

2- تعمل الرضاعة الطبيعية على الوقاية من التسوس الناجم عن استخدام الببرونات:

التسوس في  مراحل العمر الأولى للطفل هو شائع جدا بسبب تلك الببرونات، حيث أن الطفل ينام و هي في فمه، و تعمل السكريات الموجودة في محتوى هذه الببرونات على تسوس الأسنان خلال فترة النوم بشكل أسرع من وقت الاستيقاظ.

(إذا كان محتوى الببرونة هو الماء فذلك لا يؤثر على الأسنان).

من الممكن أيضا أن تسبب الرضاعة الطبيعية تسوس الأسنان و ذلك من خلال تراكم اللبن على أسنان الطفل، و لذلك يُنصح دائما أن تمسح الأم أسنان طفلها بقطعة من الشاش المبلل لضمان عدم التصاق اللبن عليه.

3- تعتبر الرضاعة الطبيعية مصدر آمن للكالسيوم اللازم لتكوين و تقوية الأسنان و العظام.

الرضاعة-الطبيعية

 

و بعد أن اطلعنا على فوائد الرضاعة الطبيعية لأسنان الطفل، هناك بعض النصائح الموجهة إلى الأم لكي تعتني بنفسها أولا خلال فترة الرضاعة، و بطفلها و أسنانه في هذه الفترة المهمة من حياته.

نصائح للأم خلال فترة الرضاعة الطبيعية:

 

1- اعتني بنفسك جيدا من النواحي الغذائية خلال هذه الفترة لتصبحي قوية قادرة على إرضاع طفلك.

2- تناولي الكثير من  المياه و السوائل بشكل عام، حيث أنك تكونين أكثر عرضة للجفاف في فترة الرضاعة الطبيعية.

3- حافظي على نظافة و فم رضيعك بشكل دائم من خلال مسحه بقطعة من القماش المبلل خاصة بعد الرضاعة و قبل النوم، و عندما تنمو أسنانه و يبدا في تناول الطعام، اغسلي له أسنانه بالفرشاة و المعجون مع مراعاة أن لا تزيد كمية معجون الأسنان عن حجم حبة الأرز.

 



منصة تجمع الأطباء و الباحثين عن علاج

تابعنا