كيف تجعلين طفلك يقلع عن عادة مص الإصبع ؟

يسعى الأباء دائما إلى تربية أولادهم على أكمل وجه، مستعملين في ذلك كافة الوسائل و الطرق، إما بالنصح و الإرشاد أو بمبدأ الثواب و العقاب، أو حتى النهر و التوبيخ و أحيانا تصل إلى الضرب و التنكيل.

و من جوانب التربية الواقعة على عاتق الوالدين هو تعديل سلوك الطفل و إيقافه عن العادات السيئة التي قد تؤذيه أو تؤذي من حوله. و من ضمن هذه العادات قطعا هي عادة مص الإصبع، حيث تعتبر من العادات التي تنشئ مع الطفل منذ صغره وهي تعتبر طبيعية في البداية حتى سن الثانية أو الثانية و النصف، و لكن ما إن تخطى الطفل حاجز الثلاث سنوات، تصبح هذه العادة مؤذية جدا بالنسبة لفمه و أسنانه.

في هذه المقالة سوف نستعرض معا هذه العادة السيئة و أسبابها و تأثيرها على فم الطفل و أسنانه، و أخيرا نصائح للوالدين عن كيفية التخلص منها.

أسباب عادة مص الإصبع:

 

1- التفسير النفسي: و الذي يرجح أن سبب مص الإصبع هو إن الطفل يشعر من خلال تلك العادة بلذة و أمان كما كان يشعر في حياته داخل رحم أمه.

2- مشاكل التغذية: تحدث هذه العادة غالبا عند الأطفال الذين يواجهون مشاكل بالتغذية و منها التحويل من الطعام السائل (حليب الأم) إلى الطعام الصلب ( الخضروات و الفواكه) الذي يبدأ في تناوله عند سن الثماني شهور.

3- اضطراب عاطفي: الأطفال الذين يعانون من اضطرابات عائلية أو اهمال الأم أو فقدانها غالبا ما يلجأون لعادة مص الإصبع للشعور بالأمان.

 

تأثيرات عادة مص الإصبع على أسنان و فم الطفل:

 

- إصابة الطفل بما يسمى بالعضة المفتوحة بحيث لا تتلامس أسنانه الأمامية مع بعضهم البعض عند العض عليها.

- خروج و انحراف الأسنان العلوية الأمامية إلى الخارج، بينما تدخل الأسنان السفلية الأمامية للداخل، مما ينتج عنه ما يسمى بأسنان الأرنب.

تأثيرات-عادة-مص-الإصبع

نأتي الآن إلى أهم جزئية ألا و هي كيفية التخلص من هذ العادة السيئة، و يتم ذلك من خلال بعض الخطوات العملية التي يجب أن تكون بشكل تدريجي و مرتب، و هي كالتالي:

 

1- محاولة التأثير على الطفل بالكلام: و هذا مناسب اكثر للأطفال الذين وصلوا لسن يمكنهم من فهم الكلام جيدا و التفاعل معه. يبدأ الأبوين بشرح ضرر هذه العادة عليه، و إبلاغه بنفور الناس من فاعلها، فيتكون عند الطفل ضغط اجتماعي لترك هذه العادة.

2- تذكير الطفل بالإقلاع عن مص الإصبع: و ذلك أما عن طريق مادة ذات مذاق لاذع أو مر توضع على إصبعه، و عندما يضع إصبعه في فمه ستمنعه هذه المادة اللاذعة من ذلك.

3- اتباع نظام المكافأة مع الطفل : و ذلك من خلال اتفاق بينك و بين الطفل بأنه سوف يتلقى مكافأة ما هو يحبها إذا لم يضع إصبعه في فمه لمدة زمنية معينة، و بهذه الطريقة سيتشجع الطفل لترك مص الإصبع للحصول على المكافآت.

4- في حالة أن العادة وصلت لحالة متاخرة أثرت فيها على الأسنان و اصفافها و سببت أي من المشاكل التي ذكرناها سابقا، عليك بزيارة الطبيب فورا لتركيب جهاز تقويم يصلح من حالة الأسنان و يمنع من استمرار هذه العادة السيئة.

و أخيرا، مراقبتنا لأطفالنا هي من صلب واجبنا الأبوي، و حق لأبنائنا علينا. إذا لاحظت أي عادة لدى طفلك بعد سن الثلاث سنوات، حاول معه بالرفق أن يمتنع عنها، أو توجه للطبيب في حال فشلت في ذلك، فسوف يساعدك و إضافة إلى ذلك سوف يمنع أي ضرر مستقبلي من الممكن أن تسببه تلك العادة.  



منصة تجمع الأطباء و الباحثين عن علاج

تابعنا