هام لجميع الأمهات: 5 نصائح للعناية بأسنان طفلك الأولى

صحة الطفل في كافة مراحله العمرية هي من الأمور التي دائما ما تشغل بال الأم، و لذلك تجدها تعتني بطعامه و شرابه، و تسرع به إلى الطبيب إذا شعر بأي سوء أو مرض. و بما أن الأسنان و صحتها جزء من الصحة العامة للطفل، فيجب على الأم الاهتمام بها و بنظافتها للوقاية من المشاكل في المستقبل. و نحن في هذا المقال سوف نتعرف معًا على طرق العناية بأسنان الأطفال الأولى، و كيفية حمايتها من التسوس لضمان جودة الأسنان الدائمة.

 العناية بأسنان الأطفال تبدأ قبل ظهور الأسنان اللبنية، و هي رحلة متعبة بالطبع و لكن نتائجها تستحق كل هذا التعب، لذا سنبدأ بنصائح من شأنها أن المحافظة على أسنان طفلك في حالة صحية مائة بالمائة.

نصائح العناية بأسنان الأطفال:

1- الوالدين هم المعلم الأول للطفل: يكتسب الأطفال سلوكهم و عاداتهم من الأبوين و من الأسرة و المحيطين بشكل عام، لذلك يجب على الأبوين أن يكونوا قدوة حسنة يحتذي بها الطفل من ناحية الروتين اليومي المنتظم في الاهتمام بنظافة الفم و الأسنان و تناول الأكل الصحي.

2- طعام صحي يساوي أسنان صحية و سليمة: عندما نذكر الطعام الصحي يبادر إلى ذهننا مباشرة السكر و الحلويات، و كيف أنهم ضارين جدا للأسنان. لذلك يجب على الأم تقليل كمية الحلوى و السكريات في نظام طفلك الغذائي، و كذلك المشروبات الغازية و السكاكر التي تلتصق بالأسنان و يصعب تنظيفها، و في المقابل الاهتمام بالخضروات و الفواكه و الأغذية الغنية الفيتامينات و المعادن.

نصائج-العناية-بأسنان-الأطفال

3- تعويد الأطفال على استخدام الفرشاة و المعجون منذ الصغر: عند اكتمال ظهور السنتين الأولى، فورا تبدأ الأم في غسل أسنان طفلها بالفرشاة و المعجون و ذلك من خلال الخطوات التالية:

     - اجلسي و ضعي طفلك في حضنك بحيث يكون جالسا و اسندي رأسه على صدرك.

     - احرصي على اخيار فرشاة صغيرة مخصصة للأطفال و ضعي عليها كمية صغيرة جدا من المعجون في حجم حبة الأرز.

     - ابدأي في تحريك الفرشاة بنعومة على الأسنان بحركة دائرية، تأكدي من وصول الفرشاة لجميع أسطح الأسنان.

     - اغسلي أسنان طفلك بالماء.

قد يبدو الأمر في البداية صعب، و لكن مع مرور الوقت سيتعود طفلك على ذلك بل سيرغب هو في غسل أسنانه إذا حولتي الأمر للعبة أو نشاط هو يحبه. و من هنا يتعود طفلك على غسل أسنانه حتى تصبح عادة صحية لديه.

4- ابدأي فورا في زيارة طبيب الأسنان عند ظهور السن الأول لطفلك: و ذلك للاطمئنان على صحة فمه و أسنانه و معدل نموه الطبيعي. و هناك فائدة كبيرة أيضا من زيارة طبيب الأسنان الدورية عدا الاطمئنان على صحة أسنان الطفل، ألا و هي إزالة الرهبة و الخوف من عيادة الأسنان لدى الطفل و تعويده على تقبل الرعاية الصحية من ناحية طبيب الأسنان.     

5- واصلي متابعته و الإشراف عليه حتى يصل إلى عمر الست سنوات: يمكن أن نقسم مراحل العناية بأسنان الطفل إلى 3 مراحل يختلف معها دور الأم و ذلك على النحو التالي:

     - المرحلة الأولى ( منذ الولادة إلى عمر السنتين ): فيها الأم تقوم بعملية تنظيف الأسنان بنفسها.

     - المرحلة الثانية ( من عمر السنتين إلى عمر الست سنوات ): فيها تكتفي الأم بالإشراف فقط على عملية تنظيف الأسنان، حيث أن الطفل يصبح قادرا على مسك الفرشاة و من دور الام أيضا في هذه المرحلة التأكد من أن الفرشاة تصل إلى جميع أسطح الأسنان.

     - المرحلة الثالثة ( بعد عمر الست سنوات): فيها ينتهي دور الأم حيث تسمح للأطفال بالاعتماد على أنفسهم في تنظيف أسنانهم.                            



منصة تجمع الأطباء و الباحثين عن علاج

تابعنا