شعور مزعج و غير مريح بالمرة عندما تشعر بألم في أسنانك عند شرب الماء البارد أو تناول الأيس كريم، و قد يتطور معك الأمر إلى الشعور بالألم عند تناول الأطعمة المحلاة أو الغنية بالسكريات، و لربما الساخنة أيضا.

إذا كنت تشعر بالألم في أسنانك في المواقف السابق ذكرها، فأنت على الأغلب تعاني من حساسية الأسنان. نادرا جدا عندما تجد شخصا لم يتحدث معك عن هذا النوع من الألم و الأغلب أنك ستحضر أي من المواقف السالف ذكرها تحدث أمامك مباشرة، إما عند اجتماع العائلة على الطعام، أو خروجك مع أصدقائك للتنزه و تناول المثلجات، في كل هذه المواقف ستجد من يشتكي دائما من حساسية الأسنان. إذا هي أمر شائع بالفعل، و يتعايش مع الناس باعتباره أمر طبيعي واجب الحدوث، و اعتبار من لم يعاني من حساسية الأسنان هو المختلف الخارج عن القاعدة.

كون حساسية الأسنان مشكلة تصيب السواد الأعظم من الناس، حازت بانتباه و تفكير و بحث أطباء الأسنان و الباحثين لمعرفة أسبابها، الأمر الذي جعلهم يجرون العديد من الأبحاث و التجارب و استطلاعات الرأي و تحليل العادات و السلوكيات لدى فئات المجتمع المختلفة ليصلوا إلى 5 أسباب رئيسية تؤدي إلى الإصابة بحساسية الأسنان.

 

الأسباب التي تؤدي إلى حساسية الأسنان:

 

1- فرك الأسنان بالفرشاة بعنف:

يعتبر غسل الأسنان بعنف أشهر أسباب حساسية الأسنان، و يصيب أولائك الأشخاص المولعون بغسيل أسنانهم و المحافظين عليها بشدة، حيث أنهم يعتقدون أنه كلما غسلوا أسنانهم بقوة أكبر، كان ذلك أفضل، ولكن هذا غير صحيح بالمرة.

إن استخدام فرشاة ذات شعيرات خشنة أو فرك الأسنان بعنف و قوة يؤديان إلى أن تفقد الأسنان الطبقة الحامية لها و هي طبقة المينا. تختفي هذه الطبقة بفعل الكشط و النحت الناتج عن العنف و القوة في فرك الأسنان بالفرشاة تاركة أنسجة الأسنان الداخلية عرضة للبيئة الخارجية.

2- تراجع و انحسار اللثة:

اللثة تغطي الجزء المدفون من الأسنان ( الجذور ) و تحميه من العوامل الخارجية، و لكن عند تراجعها و انحسارها ينكشف جزء من الجذر و يكون على اتصال مباشر مع بيئة الفم و ما تحتويه من لعاب، و عندما يتناول الشخص مشروبات باردة أو أطعمة محلاة، تكون في تلامس مباشر مع الجزء المكشوف من الجذر مسببا ألما شديدا، بل إن في بعض الأحيان يتسبب الهواء البارد في فصل الشتاء في هذا الألم أيضا عند ملامسته الجذر المكشوف. 

لمعرفة أسباب و علاج انحسار اللثة، أنصحكم بقراءة هذا المقال: 7 أسباب لانحسار اللثة .

3- تآكل أو كسر بالأسنان:

بعض الأشخاص يعانون من العادات السيئة التي تؤدي إلى تآكل الأسنان و بالتالي انكشاف الأنسجة الداخلية الحساسة و تعرضها للمثيرات الخارجية كالماء البارد، هذه العادات كالجز على الأسنان ليلا أو خلال النهار و عادة قضم الأظافر و غيرها.

لمعرفة أنواع و علاج كسور الأسنان يمكنك قراءة هذا المقال: كيف يمكن إصلاح كسور الأسنان؟

4- تسوس الأسنان:

على الناحية الأخرى من الأشخاص المولعون بغسل أسنانهم، هناك أشخاص مهملون جدا في نظافة أسنانهم، فينتهي بهم الأمر بإصابتهم بتسوس الأسنان الذي هو في الأصل فقد في معادن الأسنان و أنسجتها، معرضا الأجزاء الداخلية للمؤثرات التي تضر بالأسنان و مسببا آلام شديدة.

5- المشروبات و الأطعمة الحمضية:

المشروبات الغازية و العصائر الحامضية كعصير الليمون و البرتقال لها دور كبير في تآكل طبقة الأسنان الخارجية ( المينا ) مما يتسبب بالإحساس بالألم عند ملامسة هذه الطبقات المكشوفة لأي مؤثر خارجي كالمشروبات الساخنة و الباردة أو الأطعمة الغنية بالسكريات.

و هكذا تعرفنا على أهم أسباب حساسية الأسنان، و لمعرفة علاج هذه المشكلة أنصحك بقراءة هذا المقال: 6 حلول لحساسية الأسنان .

أسباب-حساسية-الأسنان