تلبيس الأسنان: تعرف على مميزاته و عيوبه

تلبيس الأسنان، أو تركيبات الأسنان الثابتة، التاج أو الكراون، أو حتى الطربوش، جميعها أسماء متعددة لشئ واحد. تلك التركيبة الثابتة التي تغطي تيجان الأسنان و هو الجزء الظاهر من الأسنان داخل الفم فوق مستوى اللثة.

تلبيسات الأسنان حالها كحال معظم التركيبات الثابتة، فهي تحتاج لتحضير السن و برده بقدر معين لإتاحة مساحة تستقر فيها تلبيسة الأسنان المراد تركيبها.

كثرت الأقاويل مؤخرا عن مدى فائدة تلبيسات الأسنان و موازنتها بعيوبها و الضرر التي تسببه للأسنان، لذلك أصبح من الضروري أن أكتب لكم هذا المقال موضحا فيه ماهية تلبيس الأسنان، مميزاته، عيوبه، خطواته، و أنواعه، و سنجاوب أيضا على عدد من الأسئلة كـ: هل تلبيس الأسنان ضروري؟ هل تلبيس الأسنان يحتاج تخدير (بنج)؟ ما هي أسباب ألم الأسنان بعد التلبيس؟ هل يجب تلبيس الأسنان بعد سحب العصب؟

ماهو تلبيس الأسنان؟

هو تركيبة من مادة معينة ( معدن – بورسلين – زيركون ) تغطي تيجان الأسنان لتعوض الشكل و اللون و بها يستعيد السن قوته لإتمام وظيفته في المضغ و الكلام.

مميزات تلبيس الأسنان:

بالطبع تكون تلبيسات الأسنان مفيدة عندما تُعمل في مكانها في الوقت الذي يستدعي ذلك، و طبيب الأسنان و المريض معًا هُم من يحددون مدى حاجة الحالة لـتلبيس الأسنان، و ذلك على النحو التالي:

1- تلبيس الأسنان الأمامية و ذلك عند حدوث كسر لا يمكن تعويضه بالحشوات التجميلية أو عدسات الأسنان.

2- تلبيس الضرس في حالة حدوث كسر من شأنه إضعاف الضرس و عدم قدرته على أداء وظيفته في المضغ.

3- تغطية الأسنان و الضروس المشوهة.

4- تغطية الأسنان الصفراء و الداكنة و التي لم ينجح معاها أساليب التبييض.

5- تكون تلبيسات الأسنان مفيدة عندما تعوض الشكل و الحجم في الأسنان القصيرة المتآكلة.

مميزات-تلبيس-الأسنان

 

عيوب تلبيس الأسنان:

قطعا يوجد العديد من العيوب لـتلبيسات الأسنان شأنها شأن أي حل علاجي، و لكن تزداد شدة هذه العيوب عندما يكون قرار إجراء تلبيس الأسنان قرارًا خاطئًا. و هذه العيوب هي كالتالي:

1- العيب الأول و الأكبر لتلبيسة الأسنان هو ضرورة برد جزء من سطح الأسنان: حيث يؤدي ذلك لإضعاف السن بشكل عام، لذلك يجب أن يكون قرار إجراء تلبيس الأسنان مدروس بشكل جيد و يفضل أن يكون من آخر الاختيارات المتاحة.

2- تركيبات الأسنان، كونها جسم غريب في الفم: يشعر المريض بالمضايقة أحيانا حينما يمرر لسانه عليها و يحس باختلاف ملمسها عن ملمس الأسنان الطبيعية المجاورة.

3- نظرا لضعف بعض المواد التي يصنع منها تلبيسات الأسنان كـالبورسلين و خاصة تلبيس الأسنان الأمامية: قد تتعرض للكسر نتيجة للضغط الشديد عليها، لذلك ينصح بعدم قطم أطعمة صلبة عليها كالجزر و غيره.

4- مع مرور الوقت، و خاصة في تلبيسات الأسنان المعدنية: يحدث تمدد و انكماش متكرر مع تغير درجة حرارة الفم عند تناول مشروبات ساخنة و باردة، و مع \هذا الانكماش و التمدد المتكرر للمعدن يحدث تشقق و انثناء في أطرافه مما يفتح المجال لبواقي الطعام و البكتيريا للدخول بين التلبيسة و الأسنان، و بالتالي تتسبب في حدوث تسوس في هذا المكان.

5- في بعض تلبيسات الأسنان خاصة تلك التي لا تتمتع بدقة تحضير عالية و غير ملتصقة تمامًا بالسن: يتلون الخط الفارق بين السن و التلبيسة ليصبح بلون داكن مما يؤثر سلبا على جمال الأسنان و خاصة في تلبيس الأسنان الأمامية.

خطوات تلبيس الأسنان:

من الأشياء الجيدة مؤخرا هو اهتمام المريض بمعرفة خطوات الحلول العلاجية التي سوف يخضع لها، و هذه خطوة مهمة جدا حيث تعطي للمريض تصور عما سيحدث و بالتالي يرفع مستوى الثقة بينه و بين طبيب الأسنان.

لذلك من الممكن أن يتعرض الطبيب لسؤال المريض عن طريقة تلبيس الأسنان، و نحن هنا و في هذا المقال سوف نقدم لك قارئنا العزيز الإجابة عن هذا السؤال بالتفصيل.

أولا يجب أن نعرف أن تلبيس الأسنان يتم على جلستين أو أكثر و ذلك لوجود خطوات تصنيع داخل معمل الأسنان، و لكن في بعض العيادات التي تستخدم تقنية الـ "CAD – CAM" و التي تتيح لطبيب الأسنان الحصول على التركيبة داخل العيادة فورا بدون الحاجة لمعمل الأسنان و ذلك عن طريق جهاز تقطيع مخصص لذلك.

الخطوات التي تتم في الجلسة الأولى:

- غالبا ما تكون الجلسة الأولى مخصصة للفحص و إجراء الأشعة، إذا أنه بعد أخذ القرار بعمل تلبيس الأسنان، يقوم الطبيب بعمل أشعة على السن المراد تلبيسه للتأكد من خلوه من المشاكل قبل التركيب.

- يبدأ طبيب الأسنان بعد ذلك في برد أسطح الأسنان بسُمك معين يختلف باختلاف نوع التركيبة سواءً المعدنية أو البورسلين أو حتى الزيركون.

- بعد انتهاء البرد، يقوم الطبيب بأخد طبعة للأسنان باستخدام معجون مخصص لهذا الغرض، و يتم إرسال هذه الطبعة إلى المعمل ليتم صبها بالجبس و من ثَم تصميم التركيبة عليه.

- لا يغادر المريض عيادة الأسنان إلا بعد أن يركب له الطبيب تلبيسة مؤقتة تحمي أنسجة الأسنان المكشوفة من تغير درجات الحرارة داخل الفم إلى جانب منع الأسنان من التحرك، حيث أنها فقدت اتصالها الفيزيائي بالأسنان المجاورة.

بعض النصائح بخصوص التلبيسة المؤقتة:

     - تلبيسة الأسنان المؤقتة تكون من مادة ضعيفة للغاية، لذلك يجب على المريض تفادي العض عليها بشدة، أو قضم أشياء صلبة.

     - تجنب مضغ الأطعمة اللاصقة كالحلويات و العلكة.

     - إذا سقطت التلبيسة المؤقتة، علي المريض فورا التوجه للطبيب لإعادة لصقها، لأن ترك السن مبرود بدونها يعرضه للحساسية و من الممكن أن يتسبب في إصابة دائمة   للعصب.

الخطوات التي تتم في الجلسة الثانية:

- في البداية يزيل طبيب الأسنان التلبيسة المؤقتة، و من ثَم يحضر سطح الأسنان لاستقبال التلبيسة الدائمة.

- يجرب الطبيب مدى ملائمة و دقة التلبيسة من خلال التركيب التجريبي.

- في نهاية الأمر، عندما يتأكد الطبيب أن تلبيسة الأسنان جاهزة للتركيب، يقوم بوضع مادة لاصقة "Cement" على سطح الأسنان لتعمل على مسك التركيبة في مكانها.

- أخيرا، يقوم الطبيب بفحص عضة المريض بعد التركيب لكي يتأكد أن التلبيسة في مكانها الصحيح.

أنواع تلبيس الأسنان:

تختلف أنواع تلبيسات الأسنان على حسب اختلاف المواد المصنعة منها، و هي كالتالي:

1- تلبيسات الأسنان المصنعة من الفولاذ الغير قابل للصدأ "Stainless steel" و التي تستخدم عادة مع أسنان الأطفال.

2- تلبيسات الأسنان المصنعة من المعادن النفيسة كالذهب و البلاتينوم، و تتميز هذه التركيبات بدرجة عالية من الدقة و التوافق مع أنسجة الفم بحيث أنها لا تسبب أي التهابات للثة المجاورة.

3- تلبيسات الأسنان المصنعة من الأكريل، و لكن هذه التركيبات يكون استعدادها للتصبغ أسرع، و بذلك على مستوى الجمال هي من أقل التركيبات.

4- تلبيسات الأسنان المصنعة من البورسلين الخالص، أو بورسلين تحته طبقة من المعدن، و تعتبير هذه التركيبة من أقوى التركيبات حيث يعطيها المعدن قدرة عالية على تحمل الضغط الشديد.

5- تلبيسات الأسنان المصنعة من الزيركون و التي تتسم بالصلابة الشديدة لذلك يكثر استخدامها في تلبيسات الضروس الخلفية.

الإجابة على بعض الأسئلة التي يطرحها المرضى بشأن تلبيس الأسنان:

1- هل تلبيس الأسنان ضروري؟ هل يجب تلبيس الأسنان بعد سحب العصب؟

الإجابة:

الإجابة على هذا السؤال يكون بتقييم كل حالة على حدة، و لكن عموما بعد سحب العصب، يصبح السن ضعيفا بعض الشيء حيث أنه أصبح غير حي، و قد يتعرض للكسر مع الوقت، لذلك في بعض الحالات قد يحتاج إلى تلبيسة أسنان، و على الجانب الآخر في بعض الحالات تكون الأسنان قوية بالقدر الكافي الذي تصبح معه تلبيسة الأسنان غير ضرورية بالمرة.

2- هل تلبيس الأسنان يحتاج تخدير (بنج)؟

الإجابة:

بالطبع يجب أن يُخدر سن المريض أثناء عملية برد الأسنان، حيث أن البرد يصل إلى منطقة العاج و هي منطقة حساسة في الأسنان و فيها يشعر المريض بالضغط و الألم.

3- ما هي أسباب ألم الأسنان بعد التلبيس؟

الإجابة:

هناك أسباب عديدة لشعور المريض بالألم بعد تلبيس الأسنان و منها:

- برد السن بقدر أكبر من اللازم مما أدى إلى اقتراب التلبيسة من العصب.

- انتقال الحرارة إلى أنسجة السن الداخلية من خلال التركيبات المعدنية عند تناول المشروبات الساخنة.

- حساسية الأسنان ضد المادة اللاصقة أو الـ "Cement" المستخدم في تثبيت التركيبة.

 

و أخيرًا، على المريض فورا التوجه إلى طبيب الأسنان عند الشعور بأي ألأم تحت تلبيسة الأسنان حيث أنه يستطيع من خلال الفحص تحديد سبب الألم و علاجه.

و دمتم بصحة و عافية.



منصة تجمع الأطباء و الباحثين عن علاج

تابعنا